أخبار عاجلة
الرئيسية / الادارة / تعليم القصيم تحتفي باليوم العالمي للطفل

تعليم القصيم تحتفي باليوم العالمي للطفل

احتفت الإدارة العامة للتعليم بمنطقة القصيم ممثلةً بإدارة رياض الأطفال والطفولة المبكرة، باليوم العالمي للطفل تحت عنوان “أطفالنا مسؤولية الجميع “، والذي يصادف 20 نوفمبر من كل عام، بحضور مساعد المدير العام للشؤون التعليمية “بنات”  هيفاء اليوسف وعدد من القيادات التعليمية،وذلك على مسرح مبنى الإدارات النسائية .

وحرصت الإدارة العامة على تفعيل اليوم العالمي للطفل بعدد من من الفعاليات والأنشطة التفاعلية والبرامج ؛ لتوعية المجتمع بأهمية تنمية مهارات وسلوكيات الأطفال، وإعدادهم لبناء شخصية أكثر تفاعلاً واستدامةً مع تطورات المستقبل، حيث تخلل برنامج الاحتفاء عدد من الفقرات المتنوعة قدمتها مشرفات إدارة رياض الأطفال والطفولة المبكرة تضمنت عرض مرئي للصف الافتراضي في الروضات، والقواعد الذهبية في التربية، وطرق التشجيع الفعال ،كما شارك أطفال روضة أروى بنت العاص بفقرة “قادة المستقبل” وفق الضوابط الصحية والإجراءات الاحترازية.

بعدها كرمت المساعد التعليمي ـبنات هيفاء اليوسف مديرات الروضات والأطفال المشاركين في الاحتفاء بالهدايا وشهادات الشكروالتقدير، وذكرت أن الأطفال يمثلون الاستثمار الحقيقي للوطن والجيل الذي سيحقق رؤيته الطموحة ، مؤكدةً حرص وزارة التعليم على حماية ومراعاة الحقوق التربوية والنفسية والاجتماعية للأطفال وتقديم أفضل الخدمات التربوية والتعليمية  لهم عبر إطلاق  العديد من المبادرات والبرامج النوعية لجميع مراحل الطفولة، بما ينسجم مع رؤية المملكة 2030 الهادفة إلى تحسين جودة التعليم، وحصول كل طفل على أفضل فرص التعليم الجيد وفق خيارات متنوعة، مقدمةً شكرها لإدارة رياض الأطفال والطفولة المبكرة، و جميع الروضات والمدارس المشاركة في تفعيل هذا اليوم، على جهودهم المبذولة لخدمة أبناءنا ووطننا.

مديرة إدارة رياض الأطفال والطفولة المبكرة جوهرة الجمعة أوضحت أن يوم الطفل العالمي مناسبة عالمية لتعزيز الترابط الدولي وإذكاء الوعي بين أطفال العالم وتحسين رفاههم ، حيث يحتفى به بوصفه الذكرى السنوية لتاريخ اعتماد الجمعية العامة للأمم المتحدة لإعلان حقوق الطفل وللاتفاقية المتعلقة بها، مبينةً جهود القيادة الرشيدة-حفظها الله- في تعليم الطفل ،وتعزيز قدراته الذهنية ،وتنمية مهاراته الحركية، مشيرةً إلى أبرز أهداف اليوم العالمي للطفل التي تركز على حماية الطفل من الإيذاء والإهمال والاستغلال، وكذلك توفير بيئة تربية سليمة للطفل ،وإعطاءه جميع حقوقه فهم مسؤولية تقع على عاتق الجميع من أباء ومربين ومؤسسات ومجتمع نتطلع من خلالهم لصناعة مستقبل وخدمة وطن.

يذكر مدارس رياض الأطفال والطفولة المبكرة في تعليم القصيم  نظمت العديد من الفعاليات والأنشطة الخاصة للاحتفاء بهذه المناسبة ، عبر المنصات التعليمية “روضتي” و “مدرستي”.