انت هنا : الرئيسية » محو أمية الحاسب للمشرفين

محو أمية الحاسب للمشرفين

بداية العمل 
الفئة المستهدفة : المشرفون التربويون بإدارة الإشراف التربوي في الإدارة العامة للتربية والتعليم بمنطقة القصيم
مدتها: بداية الفصل الأول أثناء عودة المعلمين وقبل بداية الدراسة من عام 1423 /1424هـ.
مكانها:
– قاعات الحاسب الآلي المؤقتة في مبنى إدارة الإشراف التربوي.
– قاعات الحاسب الآلي في مركز التدريب التربوي .
– ثلاث معامل حاسب آلي في ثلاث ثانويات محدده .

أوقات القيام بالدورات :
صباحياً : من الساعة العاشرة صباحاً وحتى الثانية عشر ظهراً .
ليتمكن المشرفون من زيارة المدارس قبل هذا الوقت .
مسائياً : من الساعة 4.30 إلى 6.30 مساءً .
من الساعة 6.45 إلى 8.45 مساءً .

ثم أصبحت في المسار الثالث على فترتين في الفترة الصباحية .

تناقص الاحتياج التدريبي

المسار الأول:
التعاقد : مع احد المعاهد المتخصصة للتدريب ( مركز الفاو ) حيث تم الاتفاق مع المركز على :
1- توريد مدربين متخصصين ذوي خبرات تدريبية تربوية عالية،
2- توفير مناهج مناسبة للفئة المستهدفة بالاتفاق مع الجهة المستفيدة .
3- تجهيز قاعتين مجهزتين بما يلزم من أجهزة وطابعات وشبكات وماسحات .
4- إقامة دورات خاصة بالمشرفين التربويين .
5- أن يكون رسم كل دورة من الدورات لا يزيد عن ثلاثمائة ريال .

وكانت بداية هذا المسار مع بداية الفصل الثاني لعام 1421 هـ وذلك حسب مناهج محددة وبرسم رمزي في مقر نادي الحاسب الآلي المؤقت في مركز التدريب . وقد التحق بهذه الدورات مائة من المشرفين وكان عدد الدورات المنفذة اثنا عشرة دورة ولكن لوحظ على هذا المسار عدم استطاعة المعهد توفير مدربين مناسبين للفئة المستهدفة؛ والتقيد بمناهج المعهد التي قد تحتوي على مواضيع غير مهمة للمشرف التربوي . إضافة إلى صعوبة الإشراف على المعهد الذي يضع الربح المادي نصب عينيه أولا وآخرا . لهذه الأسباب تم التفكير وتنفيذ المسار الثاني ……..

المسار الثاني :
إنشاء قاعة حاسب آلي مؤقتة خاصة بتدريب المشرفين التربويين في مبنى الإشراف التربوي . مجهزة بعدد سبعة عشر جهاز حاسب آلي وطاولات خاصة بأحدث الأجهزة المربوطة بشبكة فيما بينها والمتصلة بشبكة انترنت عن طريق خط هاتف خاص .وكانت بداية هذا المسار مع بداية الفصل الدراسي الأول 1422 هـ وكان عدد المتدربين خمس وسبعون مشرفاً وأقيم فيها تسع دورات حيث أصبحت هذه القاعة – القريبة من مكاتب المشرفين والتي لايدخلها إلا مشرفين – قاعة إشعاع تضيء لهم الطريق في عصر المعلوماتية . وقد تم اختيار عدد من المشرفين التربويين المتخصصين في الحاسب الآلي ومن بعض المجيدين للحاسب الآلي من غير المتخصصين لتدريب زملائهم وبلغ عددهم أربع مدربين . وفق المناهج المحددة في أزمنة مناسبة لطبيعة عمل المشرف التربوي .
وقد نجح هذا المسار نجاحاً منقطع النظير ؛ إلا أن القاعة الواحدة محدودة الاستيعاب مع كثرة المتدربين وخصوصاً أن التدريب يشمل عدة مجالات مما سيؤخر نهاية المشوار . لذا يلزم من ذلك زيادة فترة الخطة حتى يتمكن الجميع من الالتحاق بالدورات .
ولهذا كان المسار الثالث هو الحل …..

المسار الثالث: 
لقد تم ملاحظة معامل الحاسب الآلي في المدارس الثانوية في فترة عودة المعلمين – أكثر من شهر تقريباً – غير مستغلة . لذا تقرر اختيار ثلاث مدارس ثانوية ، وبعد التأكد من جاهزية معاملها لإقامة دورات المشرفين التربويين في الفترة الصباحية فتم تنفيذها في معمل ثانوية مجمع الأمير سلطان للمتفوقين ومعمل ثانوية الأمير عبدالإله ومعمل ثانوية نجد ، وقد تم عقد اجتماع كبير يضم المشرفين التربويين بقيادة مدير إدارة الإشراف التربوي وعلى شرف مدير عام تعليم منطقة القصيم في ثاني يوم من أيام العودة ؛ ليُهمس في إذن كل مشرف أننا على وشك الانتهاء من خطة التدريب فعلى من فاتهم شيء مما سبق اللحاق ببقية الركب . وقد تم توزيع استمارة ليحدد كل مشرف الاحتياجات التدريبية الخاصة به ؛ بعد عرض مفصل من احد المتخصصين لجميع المسارات التدريبية الضرورية .
وبعد فرز احتياجات المشرفين التربويين التدريبية ؛ تم في اليوم التالي إعلان مواعيد جميع الدورات وأسماء المشرفين الملتحقين بها ، وكان عدد المتدربين ثلاث وخمسون متدربا وقام بالتدريب خمسة مدربين ، واستفادوا من أربعة عشر دورة وتم اعتماد حضورهم الدورات من قبل مدير الإشراف التربوي لضبط المستوى .وبدأت الدورات صباحية في وقت العودة وقبل الدراسة 1423/1424 هـ مما ساعد على سرعة تدريب المشرفين على البرامج المعدة ولم تبدأ الدراسة إلا ونحن متيقنون من أن جميع المشرفين قد سلكوا الطريق إلى عالم الحاسب الآلي.

حقوق النشر محفوظة لقسم الحاسب الآلي بإدارة الإشراف التربوي بإدارة التربية والتعليم بمنطقة القصيم

الصعود لأعلى